البرديني يحمل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن حياة الأسير ناصر أبو حميد

12 أغسطس 2021

فلسطين المحتلة – شبكة فتح العاصفة الاخبارية

أكد تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة فتح ومفوض الشهداء والأسرى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية أن الظروف الاعتقالية للأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي صعبة للغاية ما يدعو للقلق على حياة الأسرى خاصة في ظل الإهمال الطبي المتعمد الذي أودى بحياة 71 أسيرا من بين 226 شهيدا قضوا نحبهم في السجون الإسرائيلية.

وحذر الأسير المحرر البرديني من السياسات العدوانية الانتقامية التي تمارسها إدارة مصلحة السجون ضد الأسرى الفلسطينيين محملا للاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة المناضل ناصر محمد أبو حميد من مواليد 1972 المعتقل منذ تاريخ 12 / 4 / 2002 ويرقد على سرير المرض في مستشفى برزلاي منتظرا أخذ عينة للتأكد من طبيعة الكتلة والورم الذي ظهر مؤخرا على رئتيه ويتسبب له بأوجاع شديدة ومنتظرا زيارة للاطمئنان على وضعه الصحي.

ودعا تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة فتح ومفوض الشهداء والأسرى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية المجتمع الدولي وكل المنظمات الدولية والإنسانية التي تدعو لحماية الانسان وحقوق الانسان لتوفير الحماية اللازمة بكل أشكالها للأسير ناصر أبو حميد الذي يقضي حكما بالسجن 7 مؤبدات + 50 سنة ولكافة الأسرى المرضى حيث الظروف الاعتقالية الصعبة والإهمال الطبي المتعمد الذي يتهدد حياتهم.

يذكر أن للأسير ناصر أبو حميد 4 أشقاء جميعهم محكومين بالمؤبد ومدى الحياة وهم ( نصر وشريف ومحمد وإسلام ) وقد قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بنسف منزل العائلة عدة مرات كان آخرها في 24 / 10 / 2019 وكان شقيقه عبد المنعم قد قضى نحبه شهيدا على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في 31 / 5 / 1994 قرب بلدة الرام في شمال مدينة القدس بعد ملاحقته من قوات الاحتلال الإسرائيلي على خلفية مقتل ضابط المخابرات الإسرائيلي نوعم كوهين قرب بيتونيا في غرب رام الله.

عن منتصر

شاهد أيضاً

“التربية”: الدوام المدرسي غدا الإثنين يبدأ الساعة 9 صباحا

16 يناير 2022 فلسطين المحتلة – شبكة فتح العاصفة الاخبارية أعلنت وزارة التربية والتعليم، مساء …

اترك تعليقاً